بريدك الإلكتروني:


العودة   منتديات سكسي عربي | Arab Sexy Forums > قصص سكس > قصص محارم

قصص محارم قصص سكس محارم , قصص سكس عائلات , قصص سكس خوات امهات سكس عائلي , قصة جنس عائلية , قصص جنس محارم

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-27-2011, 06:18 AM
الصورة الرمزية El Admin
El Admin El Admin غير متواجد حالياً
ملـك المنـتدي
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
الدولة: Cairo
المشاركات: 1,024
El Admin تم تعطيل التقييم
Smile قيس واخته عبير

أخ وأخته: قيس وعبير
مساء الخيرعليكم صبايا وشباب جميعاً سأسرد عليكم قصة قيس مع أخته عبير
وكيف حصلت لهم علاقة حب مع بعضهما ، واليكم القصة كما يرويها قيس :
في صباح أحد الأيام ....
الأخت عبير: أخي قيس ...يا أخي الحبيب ..هيا يا حبيبي ...
قم ..هيا ..الفطور جاهز. ثم قلت لها : حسنا .. حسنا..بعد قليل وماذا
تريدين اليوم عطله دعيني أنام .. الأخت: هيا نريد أن نذهب للسوق ، حتى لا
نتأخر عن السوق ..هيا يا حبيبي . وقامت عبير وسحبت الغطاء عني فلم أكن
البس ملابس داخليه عدا الفانيله وإذا بزبي منتصباً وعندما شاهدته تبسمت
وقامت بتغطيتي وقالت لي انا أنتظرك في الصاله لكي نتناول الفطور أنا و
أنت . وما هي لحظات حتى عادت إلي وفتحت الباب بدون أن تقوم بطرقه
كالعادة ولم أشعر بها ولقد كنت بدون ملابس وكنت أبحث عن ملابس لكي
ارتديها، وإذا بها تنظر إلي وزبي لا زال منتصباً وتقول أحم أحم نحن هنا
؟؟؟ يالله بسرعه قيس حبيبي ألبس واستر زبك هالفضيحه اللي منتصب كانه عمود
،، وفعلا وبسرعه قمت باعطاءها ظهري ولبست ملابس وهي لا تزال تراقبني حتى
انتهيت من اللباس ، وانا في حيره من تصرفات أختي عبير ، وأسأل نفسي
لماذا تتصرف أختي عبير بهذه الطريقه علماً بأنها لم تكن تفعل هذه
التصرفات من قبل، ثم ذهبت للحمام لأستحم ولكن في الحمام بعد ما قمت بنزع
جميع ملابسي بدا يتخيل لي جسم أختي عبير وكأني ألعب واستمتع بجسمها وأسأل
نفسي لماذا عملت كل هذه الحركات وبعدما شاهدت زبي في الفراش تبسمت ورجعت
ثانيه ، وهنا احسست أن أختي عبير ترغب في أن أنيكها ونستمتع مع بعضنا
سوياً وفي هذه اللحظه كنت قد أنزلت ماء زبي على تخيلاتي في مؤخرة وطيز
أختي عبير، ثم ذهبت للصاله وبدأنا بالأفطار أنا واختي عبير وأمي ، ثم قلت
لعبير لماذا أيقظتيني الآن علما بأن اليوم عطله ماذا تريدين قالت أمي أن
عبير تريد أن تشتري بعض الملابس من السوق وعليك أن تذهب معها ، فقلت لها
حسناً، وكانت عبير في قمة جمالها وملابسها الناعمه المغريه حقاً ،ثم أوقفت
تاكسي وقالت لي أصعد بجانبي وفعلا صعدت بجانبها وما هي لحظات حتى ألصقت
فخذيها بجسمي ، ثم نزلنا من التاكسي وذهبنا إلى أحد المجمعات وعند
صعودنا بالأسنسير وقد كان هناك مجموعه كبيره في الأسنسير وإذا بعبير ترجع
بظهرها إلى جسمي من الأمام ومؤخرتها على زبي وهنا يبدأ زبي ينتصب تدريجياً
وكم كنت أتمنى أن يتعطل هذا الأسنسير حتى أني أحسست بأنها ترجع خلفيتها
إلى زبي ثم فتح الأسنسير وخرجنا وكانت تمشي أمامي وانا اركز على مؤخرتها
كم كانت مغريه من وراء الملابس التي ترتديها حتى أن أطراف الكلوت الذي
ترتديه يبرز من وراء الفستان الناعم ، ثم قامت بشراء أحتياجاتها وما أن
أنتهت من جميع أحتياجاتها حتى قالت لي ما رأيك أن نذهب للبيت مشياً على
الأقدام خصوصاً أن الجو جداً ممتاز وأنا أريد أن أحدثك في موضوع خاص جداً
ولا
أستطيع أن أحدثك أمام امي وأبي فقلت لها: أوكي سوف نذهب مشياً على الأقدام
وخرجنا فقلت لها ما هو الموضوع الذي تريدين أن تحدثيني فيه قالت : أولا
أريد منك أن تعاهدني أن لاتزعل مني حتى إذا كنت لا توافق على ما أريد وأن
يكون ما سوف اقوله لك في غاية الكتمان والسريه ، فقلت لها لك هذا والله لن
أزعل منك ، قولي ماعندك ، فقالت لي أنا أحبك ، فضحكت وقلت لها وأنا أحبك
ألست أختي ؟ فقالت لي أنا أحبك حب آخر ، فقلت لها كيف ؟ فقالت أنا أحبك
حب معشوقه لعشيقها ، وهنا وبداخلي كنت سعيد للآخر بهذا الكلام ، ولكني لم
أظهر فرحي واظهرت أستغرابي فقلت لها ولكني أخاك فقالت أعاهدك ان لا يعلم
أحد بعلاقتنا وسوف ترى معي السعادة وأنا ترددت كثيراً وكل يوم وكل ساعه
أفكر فيك وهنا ضحكت وقلت هل بداتي تفكرين بي عندما رفعت الغطاء عني ،
فتبسمت فقالت أكلمك بصراحة أنا أفكر فيك من قبل ولكني أعجبت أكثر وأكثر
بعدما رفعت الغطاء عنك وظهر العمود منتصباً وكانت تضحك هه هه هه هه هه ثم
قالت لي انا احبك حبيبي ، وهنا ألتزمت الصمت فقالت ألا تريد أن تقول لي
شيئاً فقلت لها وانا احبك حبيبتي وهنا قامت واحتضنتني فقلت لها نحن في
الشارع أبتعدي ، ثم قالت لي ألا تريد أن تقبلني قبلة العاشقين ؟ فقلت لها
نحن في مكان عام فقالت سوف نسير حتى نصل إلى تلك الزاويه اريدك أن
تقبلني هناك ، فقلت لها أوكي وما ان وصلنا إلى الزاويه حتى قمت بتقبيلها
وقامت هي بمص لساني وأنا كذلك ثم سحبت يدي ووضعتها على صدرها ويدي الأخرى
وضعتها على طيزها ثم بدأت أنا بتحسس مؤخرتها وصدرها ، ثم أنتهينا
وأستمرينا في السير، وأثناء السير سألتها عن الحركه التي عملتها عندما
رفعت الغطاء عني عندما أوقظتني فقالت كنت أتوقع أنك لا ترتدي ملابس داخليه
وكان نفسي أشوف زبك وأنا أعلم ان الرجل أو الشاب عندما يستيقظ يكون زبه
منتصباً وما أن خرجت حتى رجعت لكي أراه وأستمتع بالنظر إليه مره أخرى
وهنا قلت لها وهل أعجبك زبي فقالت لي نعم أعجبني جداً وكم كنت افكر وأحلم
فيه فقلت لها أريدك أن تبلغيني عن الحلم الذي حلمتي فيه ، فقالت لي سوف
أخبرك بالحلم بعدين الآن أقتربنا من الوصول للبيت ،فقلت لها أنتي رأيتي
زبي ولكني لم أرى كسك فقالت إذا كنت ترغب برؤيته أطمأن فسوف تراه ولن
امنعك عن رؤيته ولكن في الوقت المناسب ،،، مع العلم أننا وصلنا بسرعه
علما بأن المسافة بعيدة ، وما أن وصلنا باب الشقه وكانت هي تهم بفتح
الشقه بالمفتاح وأصبع يدي يتحسس فتحة شرجها وهي تضحك ، وما أن وصلنا حتى
جلسنا مع أمي وقامت عبير بأستعراض ما قامت بشراءه لأمي ثم قامت أمي وذهبت
للحمام وما أن سمعت صوت قفل الحمام أغلق حتى طرحتها على الأرض وقمت
بتقبيلها وهي تضحك وتقول لي سوف تحضر امي وترانا بهذه الطريقه وكان فمي
على فمها ويدي قد دخلت من تحت الفستان وفوق الكلوت أتحسس كسها ، فقلت
لها يجب ان أجلس معك على أنفراد فقالت لي عندما ينام أبي وأمي إذا كنت
تريد رؤيتي تعال إلى غرفتي فقلت لها أوكي بس لا تقفلي الباب فقالت لا أنا
سأنتظرك ، وما أن أتى الليل وأنا على أحر من الجمر وحتى عندما تيقنت أن
أبي وامي ناما وأدعيت قبلهم بأني سأنام قمت بأقفال غرفتي وذهبت إلى غرفة
أختي عبير ، وما أن دخلت غرفتها حتى رأيت بأن الجو سكسي للغايه فقد كانت
الشموع مضاءه وكانت ترتدي ملابس في قمة الأغراء ملابس داخليه ستيان وكلوت
وترتدي عليهما روب شفاف وكانت تبدو كأنها عروس في ليلة دخلتها ،وما أن
دخلت الغرفة حتى قامت هي بقفل الباب وأنا أكاد أجن عندما كنت أركز على
طيزها وملابسها الشفافه ثم التفتت إلي و قالت لي نعم حبيبي ها أنا أمامك
وملك يديك أفعل بي ماتشاء وهنا أقتربت منها وقمت بتقبيلها وقلت لها كم
انا كنت غبي لأني لم أرى تلك الجوهره التي بين يدي ؟ وهي تضحك وتقول
هاأنا أمامك وامتدت يدي إلى كسها وبدأت ألعب به من وراء الكلوت وهي شبه
مخدره من الشهوه التي لديها ثم قلت لها هيا لكي نجلس على السرير وما ان
جلست على السرير حتى أني سحبتها على المخدة ثم قمت بأنتزاع نعالها ورفعت
رجليها ووضعتهن على السرير ثم قمت بتقبيلها وبدأنا نتحدث سوياً عن الحب
وقالت لي أنها تحبني منذ سنتين تقريباً وأنها رأتني عارياً تماماً عندما
دخلت مرة الحمام ورأت زبي ومنذ ذلك الوقت وهي تتجسس علي ولم أكن أعلم
عنها ، وتقول لي لقد حاولت أغرائك عدة مرات عندما تحاول أن تأخذ مني
شيئاً وكنت أرفض أن أعطيك هذا الشيء وكنت أتعمد أن ألقي بمؤخرتي جهة زبك
لكي أحرك شهوتك الجنسيه ، فقلت لها لم أكن أفكر في الجنس معك ثم قالت لي
أنا أحبك حب المعشوقه لعشيقها وحب الزوجه لزوجها وحب الصديقه لصديقها ولا
أريدك بأن تذكرني بأني أختك ، ثم سألتني وقالت لي بكل صراحه جاوبني هل
سبق لك وأن قمت بنيك بنت ؟ فقلت لها لا ، ولكن سبق لي ان قمت بنيك ولد ،
وهنا ضحكت فقالت يعني تحب الطيز فقلت لها نعم أموت بالطيز ثم سالتني وكم
مرة نكت ذلك الصبي فقلت لها ثلاثة مرات ،، ثم انهينا موضوع نيك الولد
وانتقلنا إلى موضوعنا فقلت لها وكيف فكرتي بي بان أكون أخيك وحبيبك ؟؟
ثم قالت عبير: صحيح كلامك يا أخي آسفه أقصد حبيبي ...أصبحت هذه الشهوه
تثيرني ..أفكر بأشياء كثيرة ..أشياء غريبة ..شيء ما يدغدغ مشاعري
وأحاسيسي و.....و جسمي يرتعش وينتفض ...و قلبي يدق بقوة عند الوصول إلي
أماكن فيها وصف للقاء الحبيبين في التلفزيون أو رواية في مجله ثم قلت
لها : وماذا أيضا ؟؟؟ ثم قالت عبير: وأشعر أنني بحاجة إلى شخص …يكو??ريب
مني ’?شعر بي ’?حس كما أحس ..يطفئ النار التي بداخلي …حبيب??يس أنا أموت
…أحتر2?أكاد أجن هل تساعدني وتكون حبيبي للأبد ولن تتخلى عني أرجوك ؟؟؟
ثم قلت لها : لا لن أبتعد عنك ولن أسمح لك أن تبتعدي عني ثم فرحت وتبسمت
وقامت بتقبيلي وكانت يدي تتحسس صدرها وكسها من وراء الستيان والكلوت ’?
قلت لها لن أبتعد أطمأني .. ولم أعد قادرا على أبعاد يدي عنك .. عن
جسمك الملتهب الجميل .. آآآآه ما أروع هذا الجسم الناعم .. ثم قالت
عبير: أنا وجسمي ملكك أفعل بي ماتشاء ثم قمت بنزع الستيان وهنا برزن
أحلى تفاحتين وهجمت للألتهامهما وكانت حبيبتي عبير تضحك وتقول لي شوي شوي
علي حبيبي وبدأت أمصهما والعب بهما وهي في عالم آخر ثم بدأت بالنزول على
بطنها حتى وصلت إلى كلوتها وبدأت أقبل كسها من وراء الكلوت ( على فكره
كان كلوتها شفاف ) حتى أنها بدت ترفع مؤخرتها للأعلى وكأنها توحي لي بأن
اقوم بأنتزاعه من طيزها ، وفعلا قمت بذلك
لا .. توقف وأنا اعلم أنها تريد ذلك .. ماذا تفعل ؟؟؟ لا…لا…لا‘?م قلت لها
:
لم أعد أحتمل أكثر†ثم قالت عبير: أبعد يدك عن طيزي وكسي …أرجو2???? آ آ
آ ه ه ه ه ه ه ه…….. ثم قلت لها : أختي .. طيزك وكسك جميلان .. ويولدان
الشهوه ..رائع .. ثم قالت عبير: هيا يا أخي .. ماذا تنتظر ..هيا أرجوك…
?? آ آ آ آ ه ه ه ه ه ه ‘?م قلت لها : يــاه‘?سمك أبيض وناعم وعطر…أي??
نت غائبة عني كل هذه المده ‘?؟؟ ثم قالت عبير: كنت أتمنى هذه اللحظة
منذ فترة طويلة .. ولكني كنت أخجل منك ...أخاف منك أن ترفض مبادرتي
لك .. ثم قلت لها : وأنا كذلك ...كنت أتمنى الاختلاء بك ... وكنت أيضا
أخاف من أن تفضحي أمري ... ثم قالت عبير: دعنا ننسى الماضي ونستمتع بهذه
اللحظات الرائعة ...آ آ آ ه ه ..كم أحبك يا أخي ... ثم قلت لها : صدرك
جميل ...صدرك ممتلئ .. ثم قالت عبير: آ آ آ آ ه ه ه ه لا أستطيع أن أمسك
نفسي ...لقد ارتخت أعصابي .. لا أستطيع الحراك .. ثم قلت لها : وأنا لا
أستطيع منع نفسي من تأمل جسمك الرائع .. صدرك الجميل ... فرجك
الرهيب ..طيزك الشهي المغري وهنا بدأت ارتعش و جسمي كله يرتجف من منظر
جسمها السكسي الناعم وبقيت حبيبتي عبير بدون ملابس وعيناي مصبوبتان
علىجسم عبير ياله من جسم رائع وفتان ونهدان جميلان وطيز فضيع ثم قمت بفصخ
ملابسي بالكامل وكان زبي منتصباً لآخر شيء . وبدت ملامح الدهشة والتعجب
على
وجه عبير لرؤيتها لي بهذه الصوره وقالت لي لماذا تنظر لي هكذا فقلت لها
ماذا بك ياأحلى عروس اعتباراً من اليوم أنا عريسك وهذ زبي الذي تحدقين
به من اليوم سيبقى ملكك كلما تشتهينه لا تترددي ، قالت عبير "حسناً أعدك
أن أكون لك وحدك بس حبيبي لا تبتعد عني من هذة اللحظه وسوف أكون لك مخلصة
لأبعد الحدود وأكون لك ولكن يجب أن تعرف هذا ليس فقط في هذه الليله أريدك
على طول وللأبد بس أريدك أن تعدني ووعدتها أنه من هذه اللحظه أنتي بمثابة
عشيقتي وزوجتي ولكن لكي نبقى يجب أن لا نندفع بحبنا وغيرتنا أكثر من
اللازم لكي لا يلاحظ أحد من أفراد أسرتنا بهذة العلاقه أوكي حبيبتي ،،
أوكي
حبيبي ، ابتسمت وهي تنظر الى زبي كان متصلبا، واقتربت منها ثم مدت
يدها إليه ومسكته وقالت اريد أن أبوسه وفعلاً قامت بتقبيله ثم وضعته في
فمها وبدءت تمصه بصراحه مصها كان سكسي للغايه ثم انتهت وجلست على السرير
بجانبها وقد كان جسمها كله مكشوف كسها وشعرتها ونهودها وما احلى
مؤخرتها و فخذيها والى اصابع رجليها كانت مكشوفه وعندما اقتربت منها
نامت على جنبها الايمن وطيزها على مرأى مني ولكنني التصقت بها وادرت
وجهها إلي وقمت بتقبيل رأسها وبدءت ببوسها بشكل هستيري ثم قمت أمصصها
ولساني داخل فمها ويلعت كل ريقها ياله من ريق وانا كنت امصصها كنت العب
بنهديها وألقيت القبض على هذين النهدين و ما أحلى هاذين النهدين لم أرى
مثلهما من قبل وقمت بمصهم وألعب بهم وهي تان آه آه آه حتى اغمضت عيناها
ودارت في عالم آخرثم قمت وانتقلت ومن ثم بدات بتقبيل قدميها ولحسهما
وأتلمس والحس ساقيها الى ان اقتربت الى فخذيها وهي ترتعش وترتجف مرات
من الحلاوه ثم شعرت بدغدغة في فخذيها وأدخلت يدي بين فخوذها واذهب باصبعي
الى اعلى ثم الى اسفل وهي ترتجف من الشهوه ، ثم رفعت عبير طيزها
وطلبت مني ان ألحس لها طيزها وفعلا قمت بتقبيله وبدأت الحسه وادخل لساني
فيه وهي تأن وتقوم بتحريك مؤخرتها بحركه لا أراديه ، ثم انتقلت وضعت يدي
على كسها ياله من كس رائع ذلك الكس الجميل حتى أن شعرة قليل جداً ويا
للهول لم أكن أو أحلم أن ارى أختي عبير بهذا المنظر من قبل وهي عارية
وأرجلها مفتوحة ولم أكن أتخيل في يوم من الأيام أن أتحسس على فخذيها
وأفتح رجليها وهي بدون كلوت هكذا وكسها امامي وكأنه يدعوني اليه ،
تحسسته بيدي واخذت ادلكه بيدي بين اشفارها ويا لذة ذلك وبدات ادخل لساني
في كسها قليلا قليلا واخذت ادفعه .. وأمصص أشفارها وأعضهن بحنيه وهي
تائن وأنا أتنهد بعمق مما أرى وأنزل برأسي لأشم رائحة كسها ويالها من
رائحه جميله للغايه حينها رائحة كسها تعادل عندي العالم كله وبدأت
تتجاوب معي.. وفجأة سمعتها تقول لي بصوت منخفض آه آه آه آه قيس حبيبي
نيكني بسرعه ؟ انا اختك ممحونه للآخر أريدك أن تطفي ناري .. وقلت لها انا
احبك ياحبيبتي وياعروستي ويا مراتي وأريد كسك .. اللي أنا محروم منه من
زمان ثم قالت كلنا كنا محرومين من بعضنا وانا الآن ملكك أفعل بي ما تشاء
، قمت بتقبيله بلطف وحينها كان يذرف مادة لزجه حارة من كسها ( عسل كس
عبير ) أحسن عسل بالعالم وهذا دليل على حرارة كسها وحين قبلت كسها ولعقت
ماءها اللزج شهقت شهقه قويه جداً ، اثارتني وهيجتني استمريت الحس والعق
وأقبله مدة عشر دقائق حتى ارتجفت رجفه قويه جداً واحست بابتعادى
قليلاًعنها ومسكتنى بيديها الاثنتين من شعرى وابقت رأسى بقوة على كسها فى
محله وقالت لا تتركني أستمر معي وبقوة حبيبي بنهم وشراهه فأكملت حتى
ارتاحت وقالت حبيبي دخل زبك أنا ماأقدر أتحمل فقمت ووضعت رأسه على كسها
وقمت بفركه على كسها طبعاً كان كسها لذيذ جداً ولكني لا أستطيع أن أدخل
زبي
في كسها لأنها أختي ولأنها غيرمتزوجه ثم قلبتها على بطنها وارتفع طيزها
الى الاعلى وهي تضم فخذيها وتفركهما ببعض بشده من الوضع الذي وصلت وتقوم
بتحريك طيزها بشكل هيجاني على الجنب ومرات للأعلى وللأسفل وهنا وضعت يدي
على طيزها وقمت بتقبيل طيزها يمين ثم قبله يسار ثم فتحة فلقتها وقبله
عميقة جداً جداً جداً جداً إلى فتحة طيزها ثم ووضعت اصبعي في منطقة الطيز
لكي اقوم بهيجانها وهي ترخي لي وتأن آة آة آة آة وكانت تصرخ حبيبي دخل
زبك بسرعه ولكني كنت في قمة الفرح والسرور لما سوف يجري ، ثم قالت لي
ماذا تريد ان تفعل بي الآن قلت الآن سأقوم بنيكك قالت من أين قلت من أحلى
طيز ثم قالت بس أشوي اشوي أخاف أتعور قلت مايهمك بس أعطيني كريم من
عندك وقالت أنه موجود في الدولاب ( نيفيا ) ودهنت زبي ثم طيزها ( فتحة
شرجها ) لكي يرطب ويسهل دخول الزب في الطيز وهنا قالت بس زبك كبير على
طيزي حبيبي قلت لا تخافين مرة واحدة ثم تتعودين عليه ولن تحتاجينه في
المستقبل وقلت يجب عليكي أن تأخذي وضعية الكلب وفعلا قامت بذلك وذهبت
إلى فخوذها وألحس بلساني القاتل الجاذب لنشواتها حتى أنها أرتعشت رعشات
متتالية فعندها فوضعت بعضه على فتحة طيزها وبعضاً منه على زبي الذي
طالما إنتظرت أن يدخل في طيزها ، ثم قمت أتحسس فتحة طيزها بأصبعي إلى أن
توسعت فتحة طيزها قليلا
ثم أخرجت اصبعي من فتحة طيزها وقمت بأدخال زبي الكبير تدريجياً في طيز
عبير ويدي على كسها وأذا بها تذرف ماء حار لزج من كسها كأنها تبولت قلت
لها ماهذا ياعبير قالت أنه من شهوتي العارمه . وكنت أحاول ان أدخل رأس
زبي في طيزها تدريجياً وبدءت بالصراخ من شدة النشوة والألم الذي أصابها
معاً ، فقلت هل أسحب رأس زبي من طيزك حبيبتي فصرخت لا لا لا خليك خليك
وكنت أحاول إدخال زبي في طيزها فكنت أضغط عليها لإدخاله تدريجياً وهي
تصرخ وتتأوه من الألم ولكن عندما دخل هدئت تلك الآلام لتحل محلها التأوهات
والنشوة العارمة التي أصابتها وبطريقةٍ بارعةٍ كنت أحاول ان اعودها عليه
وذلك بأدخاله وخروجه لكي يتعود طيزها عليه حتى لا تتألم مره ثانيه أريدها
فقط تتلذذ حتى اني أدخل زبي تدريجياً إلى طيزحبيبتي عبير إلى أخره وهي
تتاوه وتتالم وتصرخ وتقول أه أه يعور يعور حبيبي يعور حبيبي أشوي أشوي
حتى أنه دخل باكمله في طيزها وكانت تقول آة آة حبيبي حبيبي دخله للآخر
أبي أحس ببيضاتك وكانت تتفقد زبي بيدها وتمسك ببيضاتي وقبل ان انتهى
ويأتى ظهرى سألتها ( وين أنزل ) فقالت ( داخل طيزي ) فنزلت فى طيزها
وانا فى قمه السعاده وقمت من فوقها وجلست بجوارها وحتى أقترب الصباح
ذهبت إلى غرفتي وأستمرينا في لقائاتنا كلما سنحت لنا الفرصه
وفعلاً وعندما تخرج أمي ونتأكد من ذهابها بعيداً أقوم بتقبيلها وأتحسس على
كسها وطيزها وفتحة طيزها من وراء الملابس حتى انها تخرج زبي وتبدء تمصه
بشكل هستيري ثم أرفعها بين يدي وآخذها إلى غرفتي وهناك أنيكها وأستمرينا
على هذة الحاله منذ سنوات وحتى الآن ،


توقيع El Admin
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags - تاق )
واخته , عبير
أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
عبير الدلوعه بترقص رقص مثير جدا وتبين جسمها لعشيقها قبل النيك dododo افلام سكس عربي 0 09-25-2013 11:10 AM
فيصل واخته الشرموطة El Admin قصص محارم 0 11-24-2012 02:13 PM
مراد واخته نغم عقاب الليل قصص محارم 4 06-19-2012 02:15 PM
ولد ينيك امه واخته El Admin قصص محارم 2 04-10-2012 08:12 PM
سهيل واخته وخالته El Admin قصص محارم 1 01-31-2012 07:40 PM

" نحن لا نجبرك علي الرد أو التسجيل أو النشر للإستفادة من خدماتنا ولكن رودوك وآرائك ومشاركتك الفعالة تدعمنا لنخدمك أفضل ولنعلم ما تريد , لا تبخل علينا بالرد "


الساعة الآن 10:42 AM.

أقسام المنتدى

شات جنسي وثقافة جنسية @ الـمنتدي العــام @ ثقافة جنسية وإستشارات عاطفية @ شات تعارف جنسي @ افلام سكس @ افلام سكس عربي @ أفلام سكس أجنبي @ سكس سحاق @ سكس شواذ @ رقص شرقي ورقص سكسي @ سكس الموبايل @ افلام سكس كبيرة للتحميل مجاني @ مكتبة سكس عربي @ مكتبة سكس أجنبي @ سكس مشاهير @ صور سكس @ صور سكس عربي @ صور سكس أجنبي @ صور سحاق @ صور شواذ @ قصص سكس @ قصص سكس حقيقية @ قصص محارم @ قصص سحاق @ قصص شواذ @ قصص إغتصاب @ منتديات الإدارة @ منتدي تقديم الشكاوي @ منتدي المواضيع المحذوفة @ منتدي أخبار ومواضيع سكسي @ افلام نيك سكس أونلاين xnxx, xvideos @ نيك حيوانات @ صور شراميط @ سكس حيوانات @


Warning : NO PORN CHILD ALLOWED & YOU MUST BE OVER 18 To ACCESS THIS SITE
جميع المواضيع والمشاركات في منتدي سكسي لا تعبر عن آراء إدارة المنتدي بل تعبر عن رأي كاتبها , في حالة وجود أي مخالفة يرجي مراسلتنا فوراً
All the topics and replies in "6ixy forums" does not express the opinion of the administration of the forum but its author
6ixy Forums


Search Engine Optimization by vBSEO